( 19 سنة ) - العراق
منذ سنتين

لماذا السكوت على الصرخي!

لماذا هذا السكوت عن الصرخي واتباعه وغيرهم ممن يذيعون الفتن في مجتمعنا من قبل مرجعيتنا؟ ليش ميطبقون قول الرسول 👇 قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهر والبراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم (2) كيلا يطمعوا في الفساد في الاسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة.الكافي - الشيخ الكليني - ج ٢ - الصفحة ٣٧٥


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي العزيز ينبغي للمؤمن أن يتعلم من المرجعية ويتأمل في مواقفها ليستفيد منها الحكمة وكيفية تطبيق كلام أهل البيت (عليهم السلام) من كل جوانبه، وليس من العقل أن يلقي بأفكاره عليها وينتقدها بما يوافق رأيه مع عدم اطلاعه على روايات أهل البيت (عليه السلام)! إذا كنتم اطلعتم على رواية أو روايتين -أخي الحبيب- فالمرجعية قبل أن تولدوا قد حققت الروايات وعاشت عمرها في كنفها! ينبغي للمؤمن أن يعرف قدر علمائه ويهتدي بهديهم ويأخذ بحكمتهم. ولو تأملتم قليلا لرأيتم أن الحكمة كل الحكمة في سكوت المرجعية في مثل هذه الأمور. ونحن نذكر لكم نقطة واحدة فقط لبيان الحكمة -ولا نريد بذلك أن نحمل رأينا على مواقف المرجعية فنحن أصغر من ذلك لكن من باب الإلفات فقط بحسب ما يظهر لنا-: هذا الشخص حارب عقيدة عامة عند الشيعة، فلابد أن يكون الرد عليه من عامة الشيعة. أما لو ردت المرجعية عليه، لتصور العالم الإسلامي أن القضية إنما هي خلاف مرجعي، وليس عقيدة حقيقية متجذرة. أما عندما خرج الناس من دون أن يدفعهم مرجعهم بل دفاعا عن مقدساتهم، فهذا يعطي رسالة واضحة للناس أن الشيعة عقيدتهم راسخة في نفسهم ولا يقلدون بها مراجعهم. وفقكم الله لكل خير..

5